+2 تصويتات
في تصنيف إسلاميات بواسطة هاو (1.8ألف نقاط)
من هو رأس المنافقين في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام؟

9 إجابة

+3 تصويتات
بواسطة جديد (204 نقاط)
عبد الله بن ابي سلول
+3 تصويتات
بواسطة خبير (23.1ألف نقاط)

عبد الله بن ابي سلول

+2 تصويتات
بواسطة نشيط (2.1ألف نقاط)
عبدالله ين ابي سلول
+1 تصويت
بواسطة مستشار (38.1ألف نقاط)
هل يمكن ان يكون بدالله بن أبي بن سلول
+1 تصويت
بواسطة
اب جهل................
0 تصويتات
بواسطة جديد (197 نقاط)
عمر وابو بكر لانهم لم يحضرو لجيش اسامه فقال النبي من لم يحضر لجيش اسامه فانهم منافقين
بواسطة هاو (548 نقاط)
يا اخي اذا كان عمر وابوبكر هم منافقان رضي الله عنهما فماذا تكون انت
0 تصويتات
بواسطة جديد (272 نقاط)
عبدالله بن ابي سلول
–1 تصويت
بواسطة مستشار (46ألف نقاط)

 

نماذج من الأشرار :

 

جعل الله سبحانه- لحكمة أرادها، وحكمته سبحانه بالغة-: الشر والخير متضادين ولكـل منهما دعاته وأعوانه، فدعـاة الخير وحماته هم الأخيار الأتقياء، المستنيرون بنور الإيمان، المستجيبون لله فيما أمر، والمهتدون بهدي رسل الله.

 

ودعـاة الشـر هـم: الأشـرار الأشـقياء، العاصـون لأمـر الله، والراغبون في إثارة الفتن وتوسيع دائرة الفساد والفوضى، والتعاون مع أعداء الله وأعداء شرعه في هذا الأمر.

 

وبالتمعن في مصدر شرع الله، الذي بعث به أنبياءه نجد نماذج في كـل أمة من الأمم بل وفي كل مجتمع من المجتمعات، وأن الأشرار هـم مثيرو الفتن تلك التي وراءها عقاب من الله عاجل،

 
(الجزء رقم : 74، الصفحة رقم: 292)
 

وآثار سيئة في المجتمعات، يصلى بنارها المسيء والمحسن على السواء إلا من رحـم الله، ويبعثون على نياتهم، هذا علاوة على انعكاسها على من سعى فيها، والعدو يفرح بما حل بالمسلمين، ويتفرج على ما حل بأهل الحق، مستأنسا لهذه البادرة في المجتمع الإسلامي؛ لأنها تخدمه في تحقيق مآربه، في مثل:

 

1 - قوم صالح عليه السلام لما عصوا الله وكفروا بنبيهم صالح، تمثل إفسادهم في قتل الناقة التي هي آية من آيات الله، وحرك الفتنة التي كانت سببا في هلكة القوم، حسبما جاء عن خبرهم في القرآن الكريم، حيث نجى الله المؤمنين الأخيار، وعاقب الأشقياء الأشرار، يقول سبحانه في مشعل فتيل الفتنة: imageإِذِ انْبَعَثَ أَشْقَاهَا image قال السيوطي في تفسيره: أي أشقى القبيلة، وهو قدر بن سالف، عاقر الناقة وهو أحيمر ثمود الذي قال الله فيه: image فَنَادَوْا صَاحِبَهُمْ فَتَعَاطَى فَعَقَرَ image وكان هذا الرجل عزيزا فيهم، شريفا في قومه، نسيبا رئيسا مطاعا، فعن عمار بن ياسر رضي الله عنه قال: image قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي : ألا أحدثك بأشقى الناس؟ قال: بلى قال: رجلان: أحيمر ثمود الذي عقر الناقة، والذي يضربك يا علي

 
(الجزء رقم : 74، الصفحة رقم: 293)
 

على هذا- يعني قرنه- حتى تبتل منه هذه، يعني لحيته image والذي قتل عليا هو من الخوارج : عبد الرحمن بن ملجم، وهم باطنية، عليه من الله ما يستحق.

 

2 - يتآمر الكفرة على كـل نبي من أنبياء الله؛ لأنه يدعوهم إلى دين الله، ليخرجهم من ظلمات الكفر إلى نور الهدى واليقين، كما قـص أخبارهم الله في القرآن الكـريم، ويقود فتنتهم في محاولة لإطفاء نور الله، والإضرار بالمؤمنين، شرار الخـلق كـل في قومه، والكيد لدين الله، ففي كل قوم يتآمر شرارهم على نبيهم باعتباره المبلغ عن الله.

 

وذلك بعد أن تغلبت عليهم الشقاوة، يقول سبحانه في قصة موسى عليه السلام: image وَجَاءَ رَجُلٌ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى قَالَ يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ image

 

وقال في حوار شعيب مع قومه : image قَالُوا يَا شُعَيْبُ مَا نَفْقَهُ كَثِيرًا مِمَّا تَقُولُ وَإِنَّا لَنَرَاكَ فِينَا ضَعِيفًا وَلَوْلا رَهْطُكَ لَرَجَمْنَاكَ وَمَا أَنْتَ عَلَيْنَا بِعَزِيزٍ image

 
 
(الجزء رقم : 74، الصفحة رقم: 294)
–1 تصويت

الوسوم الأكثر شعبية

10.7ألف أسئلة

26.9ألف إجابة

3.5ألف تعليقات

5.5ألف مستخدم

مرحبًا بك إلى إسأل العرب، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...