0تقييم

ما هو الفرق بين يوم التاسيس واليوم الوطني السعودي

إجابة واحدة

0تقييم

yasiradam نقاط10261

ما هو الفرق بين يوم التاسيس واليوم الوطني السعودي ، على مر التاريخ كانت المملكة العربية السعودية ذات أهمية عظمى، حيث تعود أصولها لأقدم القبائل في شبه الجزيرة العربية، كما تتميز بموقعها الجغرافي، فهي تشكل صلة الوصل بين القارات الثلاث، وقد مرت السعودية بعدة مراحل قبل أن يتم توحيدها وإعلانها كمملكة مستقلة.

 

ما هو الفرق بين يوم التاسيس واليوم الوطني السعودي

ما هو الفرق بين يوم التاسيس واليوم الوطني السعودي، هذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال، فكثيرًا ما يتم الخلط بين هذين اليومين، حيث أن يوم التأسيس هو اليوم الذي يتم الاحتفال فيه إحياءً لذكرى تأسيس الإمام محمد الدولة السعودية الأولى، واليوم الوطني هو اليوم الذي قام فيه الملك عبد العزيز آل سعود بتوحيد المملكة العربية السعودية وكان يوم التأسيس في يوم 22 شباط من عام 1727 ميلادي، وقد كانت عاصمة هذه الدولة هي الدرعية، أما بالنسبة لدستورها فهو السنة النبوية الشريفة والقرآن الكريم، واستمرت هذه الدولة حتى عام 1818 للميلاد، ومازال السعوديون يحتفلون بيوم تأسيسها، وقد صدر قرارًا ملكيًا مؤخرًا يقتضي بإعلان يوم هذه الذكرى كعطلة رسمية، بينما اليوم الوطني السعودي كان في 23 أيلول من عام 1932 للميلاد، وأيضًا يتم إحياء هذه الذكرى كل عام، وتعطل الجهات العامة فيها

يوم التأسيس

قام الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين، بإصدار قرار ملكي ينص على تعطيل جميع الجهات في يوم 22 من شهر شباط كل عام، واعتباره عطلة رسمية، على أن يعرف هذا اليوم بيوم التأسيس، وقد أوضح الملك عبد العزيز أنه تم اختيار هذا اليوم بحيث يكون موافق لمنتصف العام الهجري 1139، الذي قام فيه الإمام محمد بن سعود بتأسيس الدولة السعودية الأولى، حيث اتخذ من الدرعية عاصمة لها، وقد كانت تشهد في ذلك الحين شبه الجزيرة العربية حالة من الفوضى السياسية، والتشتت، وكانت الحروب والصراعات مستمرة بين أقاليمها، وبالرغم من ذلك استطاع الإمام محمد من أن يرفع شعار الوحدة في مدينته الدرعية، وقام بتوحيدها تحت حكم واحد، بعد أن كانت تتبع لحكمين معًا، وهذا ما كان أحد أسباب بداية عهد جديد في شبه الجزيرة العربية، حققت فيه الكثير من الإنجازات.

 

اليوم الوطني السعودي

يصادف هذا اليوم في 23 من أيلول لعام 1932 للميلاد، أي منذ حوالي تسعة عقود، حيث توحدت حينها السعودية على يد الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود، وجمعت تحت اسم المملكة العربية السعودية، حيث قبل أن يتم هذا التوحيد، كانت تعم حالة من الضياع والفوضى السياسية في البلد، وذلك إثر انهيار الدولة السعودية الثانية عام 1309 هجري، الموافق ل 1891 للميلاد، والتي تم تأسيسها على يد الإمام تركي بن عبد الله بن محمد آل سعود، حيث شهدت حينها شبه الجزيرة العربية صراعات وحروب لمدة تسع سنوات، ليتم بعدها الإعلان عن التوحيد، وإقرار إقامة المملكة العربية السعودية تحت شعار لا إله إلا الله محمد رسول الله، والتي اتخذت من الرياض عاصمةً لها، وسعت لتطبيق الوحدة والحفاظ على الاستقرار، والالتزام بأحكام السنة النبوية الشريفة، والشريعة الإسلامية، وقد استمر أبناء الملك المؤسس عبد العزيز على نهجه، واستطاعوا أن يؤسسوا مملكةً قويةً ومتينةً، تتمتع بالحضارة من مختلف جوانب ونواحي الحياة.

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

هل تعرف أي شخص يستطيع الإجابة ؟ شارك هذا السؤال مع أصدقائك

أحدث النشاطات

...