0تقييم

ما هي الدروس المستفادة من الصين بالنسبة لأفريقيا

ما هي الدروس المستفادة من الصين بالنسبة لأفريقي

إجابة واحدة

0تقييم

user نقاط37927
بلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في أفريقيا جنوب الصحراء البالغ عدد سكانها مليار فرد حوالي 1500 دولار في عام 2018.

وفي عام 1998، كانت الصين تشهد نفس مستويات نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي (وعدد السكان).

وفي غضون عقدين، فإن نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي قد زاد بنحو خمسة أمثال في الصين.

ما هي الدروس - إن وجدت - التي يمكن لأفريقيا جنوب الصحراء أن تتعلمها من تجربة الصين لتحقيق نفس وتيرة النمو المتسارعة؟

وعلى وجه التحديد، عارضت الصين أساس الاقتصاد الكلاسيكي الحديث عبر تنفيذ العديد من أنواع التدخلات الحكومية في اقتصادها.

إذن؛ ما هي هذه التدخلات (إن وجدت) التي ساعدت في قيادة وتيرة نموها المتسارعة غير المعتادة؟، وهل يمكن تكرار هذه التدخلات من قبل الحكومات الفردية في أفريقيا

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

هل تعرف أي شخص يستطيع الإجابة ؟ شارك هذا السؤال مع أصدقائك

...