2تقييمات

ما هي الفوائد الصحية للصلاة والصوم ؟

ما هي الفوائد الصحية للصلاة والصوم ؟

إجابة واحدة

1تقييم

yasiradam نقاط6165

 

 

حياك الله يشرفني الاجابة على سؤالك اخي الفاضل 

من فوائد الصوم، كونه يساهم في علاج الكثير من أمراض الجسم، كأمراض جهاز الهضم، مثل التهاب المعدة الحاد، وأمراض الكبد، وسوء الهضم، وكذلك في علاج البدانة وتصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم، وخناق الصدر والربو القصبي وغيرها.

يحمي الجسم من السكر :
===============
فإن الصيام يعطي غدة البنكرياس فرصة رائعة للراحة، فالبنكرياس يفرز الأنسولين الذي يحول السكر إلى مواد نشوية ودهنية تخزن في الأنسجة فإذا زاد الطعام عن كمية الأنسولين ، فإن البنكرياس يصاب بالإرهاق والإعياء.

وهو طبيب تخسيس ايضاً :
==============
إنه وبلا مبالغة أقدر طبيب تخسيس وأرخصهم على الإطلاق، فإن الصيام يؤدي حتما إلى إنقاص الوزن، بشرط أن يصاحبه اعتدال في كمية الطعام في وقت الإفطار .

الوقاية من الأمراض الجلدية :
================
إن الصيام يفيد في علاج الأمراض الجلدية، والسبب في ذلك أنه يقلل نسبة الماء في الدم ، فتقل نسبته بالتالي في الجلد ، مما يعمل على تخفيف أمراض الحساسية والحد من مشاكل البشرة الدهنية.


الوقاية من داء الملوك :
=============
وهو المسمى بمرض "النقرس" والذي ينتج عن زيادة التغذية والإكثار من أكل اللحوم .


جلطة القلب والمخ :
===========
أكد الكثيرون من أساتذة الأبحاث العلمية والطبية - وأغلبهم غير مسلمين- أن الصوم لأنه ينقص من الدهون في الجسم فإنه بالتالي يؤدي إلى نقص مادة "الكوليسترول" وهي المادة التي تترسب على جدار الشرايين، وبزيادة معدلاتها مع زيادة الدهون في الجسم تؤدي إلى تصلب الشرايين، كما تسبب تجلط الدم في شرايين القلب والمخ. 


آلام المفاصل :
========
آلام المفاصل مرض يتفاقم مع مرور الوقت، فيصيب بالأخص المرحلة ما بين الثلاثين والخمسين، والمشكلة الحقيقية أن الطب الحديث لم يجد علاجا لهذا المرض حتى الآن ،ولكن ثبت بالتجارب العلمية في بلاد روسيا أنه يمكن للصيام أن يكون علاجا حاسما لهذا المرض، وقد أرجعوا هذا إلى أن الصيام يخلص الجسم تماما من النفايات والمواد السامة، وذلك بصيام متتابع لا تقل مدته عن ثلاثة أسابيع .

 

الفوائد الصحية للصلاة

فوائد صحية للصلاة بشكل مبسط وسهل الفهم لكي تتم الفائدة ، وتنقسم الفوائد إلى قسمين :
أولاً : قبل الصلاة :

1. الوضوء يقاوم أكثر من 17 مرضاً من أهمها : الرمد الجيبي والأنفلونزا والسعال الديكي والتهاب اللوزتين وأمراض الأذن وأمراض الجلدية .
2. أن غسل اليدين جيداً ثم الاستنشاق ثلاث مرات في كل وضوء قبل الصلوات الخمس يومياً ، يقضي تماماً على 11 ميكروباً بكتيرياً خطيراً توجد في الأنف وتصيب الإنسان بأمراض الجهاز التنفسي والالتهاب الرئوي والحمى الروماتيزمية والجيوب الأنفية والحساسية وبعض المضاعفات الأخرى . إن كمية المكروبات بالأنف تقل إلى النصف بعد الاستنشاق الأول ، ثم إلى الربع بعد الاستنشاق الثاني ثم تتضاءل كمية الميكروبات بعد الاستنشاق الثالث . أن عملية الوضوء وتكرار الاستنشاق خمس مرات يومياً قبل كل صلاة هي الوسيلة الفعالة لتطهير الأنف ونظافته والحد من خطورة حملة للميكروبات ونشر الأمراض .
3. يسن السواك عند الوضوء حيث يطهر الفم من الجراثيم ويقضي على اصفرار الأسنان ويجنب التهاب اللثة .
4. المشي إلى المساجد باستمرار علاج للعديد من الأمراض منها :
أ – أمراض القلب . ب – أمراض السمنة .
ج – مرض الربو . د – التعب الذهني .
والمشي للمساجد ينشط الدورة الدموية ، ويقوي عضلات الجسم ، ويزيد مرونة المفاصل ، وينشط الدماغ والذاكرة ، و يعمل على إذابة الدهون ، وإزالة التوتر وتحرير الجسم من الرخاوة .
ثانياً : أثناء الصلاة :
1. الصلاة أحسن سبيل للتخلص من التوتر .
2. تنشط الدورة الدموية أثناء حركات الصلاة .
3. الصلاة تقوم بأهم دور في الوقاية من مرض دوالي الساقين .
4. الصلاة تقي من الإصابة بمرض خمور العظام في السن المتأخرة .
5. الصلاة تساعد على الوقاية من تصلب المفاصل وتآكلها المفاصل و تقويها .
6. الصلاة توفر أفضل طريقة للياقة الجسم .
7. تعتبر الصلاة أحسن وسيلة لتقوية عضلات العمود الفقري .
8. إن ذبذبة صوتية مثل كلمة ( أمين ) وتنطق ( آآآ م ي ي ي ن ) تزيل كل توتر في الجسم ، وخاصة إذا قيلت بصوت مرتفع تشعر به من أعماقك ، وهي تعد من التنفس العميق البطيء الذي هو علاج لارتفاع ضغط الدم وإرهاق القلب والأعصاب ، وهو يجدد الحيوية ، ويطهر الدم ، وينعش الفؤاد .
9. في الفجر يوجد غاز الأوزون ويستعان به في علاج أنواع التليف الذي يحدث في الرئة والكبد ، وعلاج أمراض الكبد الوبائية ، وانسداد الشرايين ، وتصلب الأوعية الدموية ، ومضاعفات أمراض السكري كالجروح والقروح ، وتنشيط جريان الدم في الأوعية ، وحالات الربو وبعض حالات الحساسية وكان المجال الأهم لاستخدامات غاز الأوزون هو ما توصلت إليه البحوث في مجال استخدامه في علاج وباء العصر (( الإيدز )) .
10. وضع اليد اليمنى على اليسرى يمنع ركود الدم الوريدي بالأوردة التابعة للأطراف العليا منعاً لتخثر الدم بها .

 

 

 

 

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

هل تعرف أي شخص يستطيع الإجابة ؟ شارك هذا السؤال مع أصدقائك

...